» أخبار المدينة

التعرض للآشعة التشخيصية «بكثرة» قد يُسبب أوراماً سرطانية

» تم النشر في : الثلاثاء,9 يناير 2018

 

حذر أطباء من كلية الطب جامعة ولاية نيوهامبشير الأمريكية، من خطورة إجراء العديد من الآشعات التشخيصية

على منطقة الصدر أو البطن.

وقال الأطباء أن الأشعة التشخيصية قد ينجم عنها ظهور الأورام السرطانية الصغيرة في الكلى والتي لا تظهر لها أي أعراض.

وأجرى فريق بحثي من الجامعة مقارنة لنسبة أشعة «الإسكنر» التي أُجريت على كبار السن في مستشفيات التأمين الصحي في أمريكا على الصدر و البطن مع الذين أجروا عمليات استئصال الكلى في الفترة الماضية من 2010 حتى 2014.

ولاحظ الباحثون أن أكثر من 40% ممن تتراوح أعمارهم ما بين 65 – 85 عاماً أجروا العديد من الأشعات، حيث وجد علاقة متبادلة بين نسبة الخضوع للأشعة وزيادة فرص استئصال الكلى بنسبة زيادة بلغت 2.1%.

وبعد 30 يوم ارتفعت النسبة إلى 4.3%، لترتفع مرة أخرى بعد مرور 90 يوما، إلى ما بين 30 – 40% من المرضى الذين خضعوا للأشعة بالسكانر، إضافة إلى معاناتهم من الآلام والضغوط النفسية.

وأوضح البروفسور روبيكا سميث بندمان، من جامعة سان فرانسيسكو، أن ما بين 30 – 50% من الآشعة التشخيصية على منطقتي الصدر والبطن والتي تجرى حالياً في الولايات المتحدة الأمريكية غير ضرورية.

 

المصدر : المصرى اليوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شركاؤنا

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com