» أخبار المدينة

بنك صحار يدعم «أصدقاء المسنين»

» تم النشر في : الأثنين,12 فبراير 2018

مسقط 

كجزءٍ من برنامجه للمسؤولية الاجتماعية «صحار العطاء»، قدم بنك صحار مؤخراً الدعم للجمعية العُمانية لأصدقاء المسنين، وذلك لفريق محافظة ظفار. وسيتم الاستفادة من الدعم المقدم لشراء معدات طبية لاستعمالها من قبل أعضاء الجمعية، لتعزيز الرعاية المقدمة لهم.

وتعليقاً على مساهمة البنك للجمعية، قالت المدير العامة للموارد البشرية والإسناد لدى بنك صحار، منيرة بنت عبدالنبي مكي: «باعتبارنا مؤسسة مصرفية تركز على مصالح المجتمع الذي تخدمه، فإننا نعمل وفقاً لاستراتيجية شاملة للمسؤولية الاجتماعية، تهدف للوصول إلى مختلف القطاعات والفئات، وتعتبر فئة كبار السن من أهمها. وبصفتنا مسؤولون اجتماعياً ليس فقط كمؤسسة بل وكأفراد عاملين فيها، فإننا نحرص على تقديم الدعم ومساعدة فئة المسنين، وذلك لضمان حصولهم على أفضل مستوى من الرعاية والخدمات. على الجميع دائماً استحضار دور كبار السن كمساهمين أساسيين في النجاح الاقتصادي وفي تقدم التنمية في السلطنة، إلى جانب دورهم في إلهام جيل الشباب نظراً لما يمثلونه من مصدر للقيم والمبادئ الراسخة.وإنه ليشرفنا أن نواصل تأدية مهمتنا النبيلة المتمثلة برعاية كبار السن في السلطنة».

ومن جانبها، أعربت، مشرفة فريق الجمعية العمانية لأصدقاء المسنين فرع محافظة ظفار سلوى بنت ربيع اليافعي، عن شكرها لبنك صحار قائلة: «ممتنون لبنك صحار على دعمه المتواصل الذي يساعدنا على تحقيق أهدافنا، وتنفيذ التزاماتنا تجاه كبار السن. يعتبر هذا الدعم نموذجاً إيجابياً على التعاون البناء بين أبناء المجتمع كأفراد مسؤولين اجتماعياً تجاه تعزيز ثقافة الاحترام وتأدية الواجبات للذين قدموا لنا الكثير في حياتهم. وسيساهم هذا الدعم في تمكيننا من تلبية احتياجاتهم وخدمتهم بشكل أفضل».

وقد تم تسليم شيك التبرع. سلوى بنت ربيع اليافعي، لمشرفة فريق الجمعية العمانية لأصدقاء المسنين فرع محافظة ظفار، ذلك بفرع البنك بصلالة من قبل الفاضل عامر بن سعيد العمري، مدير تنفيذي أول لفرع البنك بولاية صلالة.

وقد شكلت هذه المساهمات عنصراً رئيسياً في برنامج بنك صحار للمسؤولية الاجتماعية والتي يوفر من خلاله مساعدة مالية للعديد من الجمعيات الأهلية في كافة أرجاء السلطنة، فهذه المبادرات تتنوع من مراكز لرعاية الطفل إلى الجمعيات المعنية بذوي الاحتياجات الخاصة والجمعيات الخيرية والعديد غيرها. وخلال السنوات الفائتة، قدم بنك صحار الدعم لأكثر من 30 جمعية في كافة أرجاء السلطنة وبشكل مستمر طوال السنوات الفائتة، حرصا على وصول المساعدة لمختلف شرائح المجتمع في السلطنة.

وتقديراً لمساهماته القيمة في مجال المسؤولية الاجتماعية، تمكن بنك صحار من نيل العديد من الجوائز والإشادات المحلية والإقليمية والدولية، والتي تعتبر من أبرزها جائزة ودرع السلامة المرورية التي حصدها البنك مؤخراً في مسابقة السلامة المرورية2017، والتي نظمتها شرطة عمان السلطانية في نسختها الثالثة حيث حصد البنك المركز الأول ضمن فئة قطاع المؤسسات الخاصة، وقد حصد البنك العام الفائت جائزة «درع التميز الذهبي في مجال المسؤولية الاجتماعية» والتي منحته المنظمة العربية للمسؤولية الاجتماعية بدولة الإمارات العربية المتحدة، وتعد الجائزة الرابعة التي حصل عليها البنك من المنظمة في مجال المسؤولية الاجتماعية.

يذكر بأن الجمعية العُمانية لأصدقاء المسنين تأسست لتحقيق أهداف عدة من أهمها مساعدة المسنين في الحصول على الخدمات الصحية والاجتماعية وتسهيل وصولهم إليها، بالإضافة لتسهيل تعاملهم مع الحياة اليومية، ومع الدوائر الحكومية، والمحافظة على حقوقهم التشريعية، وتشجيع وسائل الإعلام على الاهتمام بالمسنين وإبراز قضاياهم.

المصدر : الشبيبة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شركاؤنا

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com